منتديات تجمع العرب
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه
المواضيع الأخيرة
» تحميل برامج مجانية
الأربعاء ديسمبر 25, 2013 8:16 am من طرف وظيفة خالية

» نونيه القحطاني
الأربعاء نوفمبر 28, 2012 1:14 am من طرف nemer86

» رائد الفضاء فيلكيس بومجارتنر ينجح فى القفز من ارتفاع 38 كيلو متر
الأحد أكتوبر 21, 2012 3:02 am من طرف nemer86

» دراسة ( فيلسوف بدون فلسفة ) - الباحث / طارق فايز العجاوى
الأحد أكتوبر 21, 2012 2:31 am من طرف nemer86

» يكتب القران كاملاً
الأربعاء يونيو 27, 2012 8:59 pm من طرف نبيل حاتم

» تناول الفواكه بعد الطعام أشبه بجرعة من السم
الأربعاء يونيو 27, 2012 8:38 pm من طرف نبيل حاتم

» القيلولة تساعد على استرجاع الذكريات
الأربعاء يونيو 27, 2012 8:22 pm من طرف نبيل حاتم

» أسباب التحدث أثناء النوم
الأربعاء يونيو 27, 2012 8:16 pm من طرف نبيل حاتم

» صرخت زوج......فاسمعي يامن تدعين انكي زوجه
الأربعاء يونيو 27, 2012 8:10 pm من طرف نبيل حاتم

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


للتسجيل اضغط هـنـا


الإسلام ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الإسلام ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين)

مُساهمة من طرف nemer86 في الجمعة يناير 28, 2011 8:07 pm


الإسلام ورعاية ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين)

بزغ نور الإسلام منذ ما يقارب أربعة عشر قرنا من الزمان لينشر العدل والتوحيد بين الناس ويخلصهم من عباد الناس إلى عبادة رب الناس في منهج متكامل يجمع بين الدين والدنيا .



لقد كانت تلك الحادثة التي وقعت لعبدالله بن أم مكتوم وهو رجل أعمى جاء إلى النبي r وكان عنده أكابر القوم يدعوهم إلى الإسلام فأعرض عنه فنزلت في حقه آيات عتاب رقيق للنبي r لتثبت للجميع أن ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين) هم جزء لا يتجزأ من هذا المجتمع وأن العناية بهم وتقديم الخدمات المتميزة لهم هي مبدأ من مبادى الإسلام الخالدة .



قال تعالى (عبسى وتولى ، أن جاءه الأعمى ، وما يدريك لعله يتزكى ، أو يذكر فتنفعه الذكر ) سورة عبس الآية 1-4



وفيما يروى أن النبي r كان بعد هذه الحادثة يبسط رداءه لابن أم مكتوم ويقول له مداعبا ( أهلا بمن عاتبني فيه ربي) كما ولاه على المدينة في بعض غزواته .



والمتأمل لمنهج الإسلام يرى أنه يهتم برعاية ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين) وتقديم الخدمات المتميزة لهم والشواهد على ذلك كثيرة منها :



1. أن الإسلام ساوى بين الناس في الحقوق والواجبات وجعل مناط التفضيل هو تقوى الله عز وجل (إن أكرمكم عند الله اتقاكم)



2. يقرر الإسلام أن الإنسان مكرم في أصل خلقه (ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا ) الإسراء الآية 70



3. أن ما يكون لدى الفرد من نقص أو كمال إنما هو بمشيئة الله قال تعالى (هو الذي يصوركم في الأرحام كيف يشاء لا إله إلا هو العزيز الحكيم ) ال عمران الآية 6



4. يوجه الإسلام إلى عدم تحقير أي فرد أو جماعة .

قال تعالى (يا أيها الذين أمنوا لا يسخر قوم من قوم عسى أن يكونوا خيرًا منهم ولا نساء من نساء عسى أن يكونوا خيرًا منهم ولا تلمزوا أنفسكم ولا تنابزوا بالألقاب بئس الاسم الفسوق بعد الإيمان ومن لم يتب فأولئك هم الظالمون ) الحجرات الآية 11



5. يوجه الإسلام إلى عدم النفور من ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين) وقد كان ذلك شائعا قبل الإسلام .

قال تعالى (ليس على الأعمى حرج ولا على الأعرج حرج ولا على المريض حرج ) النور الآية 61



6. رفع المشقة عن غير القادرين قال تعالى (لا يكلف الله نفسا إلا وسعها) البقرة الآية 286 ، قال تعالى (لا يكلف الله نفسا إلا ما آتاها ) الطلاق الآية 7



7. دعا الرسول r إلى مساعدة الضعفاء .

(ابغوني في ضعفائكم ، فإنما تنصرون وترزقون بضعافكم )



8. ما فرضه الإسلام من الزكاة والتي من مصارفها الفقراء والمساكين ويدخل في ذلك العاجزون الذين يحتاجون إلى مساعدة . (وفي أموالهم حق للسائل والمحروم ) الذاريات الآية 19



9. أن الإسلام يراعي في تشريعاته المرضى والضعفاء .

قال تعالى (فإن كان الذي عليه الحق سفيها أو ضعيفا أو لا يستطيع أن يمل هو فليملل وليه بالعدل ..) البقرة الآية 282

قال الرسول r (رفع القلم عن ثلاث : النائم حتى يستيقظ ، والطفل حتى يكبر ، والمجنون حتى يفيق )



10. في أعمال الخلفاء الراشدين كثير مما يذكر في مجال رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين) :



· عمر بن الخطاب رضي الله عنه :

يمر أثناء ذهابه بالشام بقوم أصابهم الجذام فيقرر لهم نفقة من بيت المال .



· عمر بن عبدالعزيز :

جعل لكل مقعدين خادما يقوم على شؤنهم ولكل كفيف غلاما يدله (دليل) .



11. انتشار نظام الوقف الإسلامي وقد تفنن الواقفون في تنويع مصارفه وكان منها رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة .



12. يعتبر المسلمون أول من أنشأ المستشفيات الرسمية .



13. يعتبر المسلمون أول من أتاحوا فرصة التعليم الرسمي للمكفوفين وذلك من خلال المدارس الموجودة في المساجد مثل الجامع الأزهر والذي يعتبر من أقدم الجامعات في العالم (971)



وفي الوقت الذي كانت المجتمعات الإسلامية تهتم برعاية بذوي الاحتياجات الخاصة وحماية حقوقهم كانت المجتمعات الأوربية تمارس أنواع الاضطهاد والتنكيل بهم معتبرتهم غير متفهمين لتعاليم الكتاب المقدس وأنهم يعانون من مس الشيطان . وقد أشاد كثير ممن كتبوا حول تاريخ رعاية ذوي الاحتياجات الخاصة بجهود المسلمين في هذا الجانب وأنهم أول من قدم اتجاهات وخدمات ايجابية نحو ذوي الاحتياجات الخاصة .

وهذا والله اعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

_________________
[i]الممرض القانوني : محمد نمر ابوغزلهM_NEMER99@YAHOO.COM


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] :flower11



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
avatar
nemer86
مشرف
مشرف

النمر
عدد المساهمات : 625
تاريخ التسجيل : 15/01/2011
العمر : 31
الموقع : الاردن

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى